خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte

09.08.2018 (14:45)

تاريخ 9 آب في دمشق تم الإجتماع المشترك العادي ما بين مركز إستقبال وتوزيع وإقامة اللاجئين وهيئة أركان التنسيق المتعدد الوزارات من شأن عودة اللاجئين السوريين إلى مواقع إقامتهم

تاريخ 9 آب في دمشق تم الإجتماع المشترك العادي ما بين مركز إستقبال وتوزيع وإقامة اللاجئين وهيئة أركان التنسيق المتعدد الوزارات من شأن عودة اللاجئين السوريين إلى مواقع إقامتهم.

وخلال الإجتماع قدم ممثل لجنة المصالحة لعودة اللاجئين السوريين سامر مهان ورئيس فرع ركز إستقبال وتوزيع وإقامة اللاجئين بمعبر جديدة يابوس بالحدود السورية اللبنانية النقيب البحري ليونيد ميلكو (عبر الفيديو).

وفي سياق الإجتماع أعلن رئيس مركز إستقبال وتوزيع وإقامة اللاجئين اللواء أليكسي تسيغانكوف:

عقد اللقاء العمل بوزير الإدارة المحلية والبيئة حسين مخلوف الذي تم تعيينه رئيس لجنة التسيق لعودة اللاجئين السوريين. وناقش ترتيب تنظيم العمل المشترك بالمعابر مع الدول المجاورة والمناطق الداخلية وحدد قوام القوى والوسائل المطلوبة لتنظيم العمل بشكل مطرد.

وخلال اللقاء حُددت حاجة عقد التقارير المشتركة اليومية بممثلي لجنة التسيق لعودة اللاجئين السوريين وركز إستقبال وتوزيع وإقامة اللاجئين الروسي.

ولذك أهم المهمة للحكومة السورية وهيئة أركان التنسيق المتعدد الوزارات الروسية هو إعمار البنية التحتية المدنية بما في ذلك المنشآت الهامة من البينة الإجتماعية. وبفضل الجهود المنسقة يتم الإعمار بمعدلات عالية.

وتوجد النتائج الملموسة اليوم. وبصورة نشيطة يتم إعمار الطرق والجسور ومواقع ضغط المياه وشبكات الكهرباء ومؤسسات طبية ودراسية ومخابز وبيوت سكنية.

وقدم رئيس فروع ركز إستقبال وتوزيع وإقامة اللاجئين بمعبر جديدة يابوس بحدود لبنان النقيب البحري ليونيد ميلكو:

"يشتغل معبر جديدة يابوس بالحدود مع لبنان تماما. وتم تنظيم الدوريات وتوجد إحتياطات المواد المادية. وفي المجموعة، من الخارج عبر المعبر عاد 2531 شخصا (799 امرأة و1270 طفلا) بما في ذلك خلال 24 ساعة الماضية 108 أشخاص (33 امرأة و48 طفلا). ولا توجد أي مشاكل.

وقدم ممثل لجنة التسيق لعودة اللاجئين السوريين سامر مهان عن إنجازات عمل عودة اللاجئين:

ما زالت حكومة سوريا عمل إعادة اللاجئين إلى وطنهم وتؤكد جاهزيتها لتحقيق أمن وسلامة وتقديم الشغل والمساكن والمساعدة على استخراج الشهادات وتقديم المساعدة الإنسانية والأخرى إلى لاجئين.

وتستمر عودة المواطنين السوريين إلى أراضي البلاد من الدول الأخرى.

وخلال 24 ساعة الماضية عاد 136 شخصا إلى سوريا من لبنان. وعادو 108 أشخاص عبر معبر جديدة يابوس و28 شخصا عبر معبر الدبوسية.

وفي المجموعة، منذ 18 تموز عام 2018 من لبنان والأردن خرج 6381 شخصا بما في ذلك 2972 شخصا عبر معبر الزمراني و2531 اشخاص عير معبر جديدة يابوس و561 شخصا عبر الدبوسية و317 شخصا عبر معبر القصير.  ومن الأردن عبر معبر نصيب خرج 318 شخصا.

عادوا 362 سوريا إلى ديارهم في المناطق التالية:

محافظة حمص - 208 أشخاص وفي المجموعة منذ 1 كانون الثاني عام 2018 27157 شخصا؛

الغوطة الشرقية - 91 شخصا وفي المجموعة منذ 1 كانون الثاني عام 2018 - 21665 شخصا؛

من منطقة خفض التوتر الجنوب الغربي عبر معبر أبو الضهور خرجوا 63 مدنيا و5 قطع من المعدات.

وما زال إعمار البيوت والمنشآت الهامة من البينة الإجتماعية.

خلال 24 ساعة الماضية تم إعمار 11 بيتا (الغوطة الشرقية - 5 بيوت، خشام - 6 بيوت).

وفي المجموعة، في سوريا تم:

إعمار 89 مركزا الطبية و217 مدرسة؛

صيانة 274.5 كم من طرق (1.5 كم خلال 24 ساعة الماضية)؛

تركيب 203 كم من خطوط الكهرباء (1 كم خلال 24 ساعة الماضية)؛

إعمار 86 محطة للكهرباء و71 منشأة للمياه وقطاعي الوقود والطاقة.

وفي الوقت الراهن تتم عمليات إعمار وإصلاح 49 مدرسة و20 روضة للأطفال و33 مخبزا و32 محطة لضغط المياه و14 محطة للكهرباء و15 مشفا و236 بيتا في 62 بلدة ومدن بمحافظات حلب ودمشق ودير الزور وحماه وحمص.

1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node2 isCompatibilityMode=false