خريطة الموقع Facebook Twitter Youtube Instagram VKontakte

10.03.2017 (12:40)

عقد جنرال سيرغي رودسكوي رئيس إدارة العمليات العامة لهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية إحاطة إعلامية

منذ 30 ديسمبر2016 تم اعلان نظام وقف الاعمال القتالية وفقا للاتفاقية الموحدة حول حل للأزمة السورية. مع مرور الوقت أفعاله تقدما كبيرا في دفع عملية السلام إلى الأمام.

شهدت الأسبوع الماضي توقيع 47 اتفاقية حول انضمام المناطق السكنيّة الى نظام وقف الاعمال القتالية ارتفع عددها الى 1338.

يتغير عدد التشكيلات "المعارضة المعتدلة" التي أعلنت عن موافقتها على قبول ومراعاة شروط وقف الاعمال القتالية وهو 199.

جرى مركز المصالحة الروسي بين الاطراف المتحاربة خلال الأسبوع الماضي بتقديم 46 مساعدة إنسانية.

وبخاصة المستوطنات بالقرب من مدينة منبج تم إرسال رتلين المساعدات الإنسانية التي سلمت سكان من المواد الغذائية ومياه الشرب من الضروريات.

نذكر أن تم ادخال وحدات القوات الحكومية السورية في المناطق التي تسيطر عليها وحدات الدفاع عن النفس الكردية وأيضا تجدد أجهزة الحكومات المحلية في الجمهورية العربية السورية فيها.

خلال الأسبوع الماضي سلمت الطائرات الروسية باستخدام منصات المظلة في منطقة مدينة دير الزور 122 طن من الشحنات الانسانية التي حصلت عليها السلطات السورية من الأمم المتحدة.

مركز المصالحة الروسي تواصل تقديم المساعدة إلى الشعب مدينة حلب. في القسم الشرقي من المدينة تجري يوميا العمل الإنساني وتعمل هناك نقاط توزيع وجبات ساخنة. تجرون الأطباء العسكرية من مستشفى وزارة الدفاع الروسية تقديم المساعدات الطبية للسكان.

سكان المدينة يساعدون السلطات المحلية في استعادة الحياة السلمية. على سبيل المثال في شرق حلب عقدت إزالة الأنقاض وتنظيف الشوارع وحضرت هناك المئات من المواطنين.

تدعم المفاوضات في "أستانا" لعملية السلام في سوريا وخلالها تتم تحليل شامل لجميع انتهاكات وقف الأعمال القتالية. حاليا تجري الاستعدادات للاجتماع المقبل الذي سيعقد في عاصمة كازاخستان بين 14 و15 آذار.

في مسار المفاوضات ومن المقرر استكمال تطوير بطاقة واحدة بشان وجود المجموعات الإرهابية "جبهة النصرة" و "داعش" في سوريا.

تواصل القوات السورية بدعم القوات الجوية الفضائية الروسية إجراء العمليات القتالية ضد "داعش".

وقد تم تحقيق نجاح كبير في المنطقة الشرقية من حلب. خلال الأسبوع الماضي تم تحرير 92 المناطق السكنية من القوات المسلحة الإرهابية وانتقلت اراض مساحتها 479 كم مربع.

خلال العملية للمرة الأولى في الأربع السنوات الماضية استطاعت القوات الحكومية على الوصول إلى الضفة من نهر الفرات إلى الشرق في بلدة الخفسة. تحت سيطرة على القوات الحكومية 15 كيلومترا من الساحل.

استعادة السيطرة على محطات تنقية وضخ المياه. ستوفر مياه الشرب الى حلب بعد استعادتها وضواحيها بالكامل.

حاليا القوات الحكومية تستمر الهجوم ضد الإرهابيين على طول الضفة الغربية من نهر الفرات.

الطائرات الروسية خلال الأسبوع تعاملت 452 ضربة على الأهداف "داعش" في المحافظة حلب الشرقية. قتل أكثر من 600 مقاتل و16 العربات القتالية و41 بيك اب مع رشاشات ثقيلة وأكثر من 30 وحدة من المركبات.

بعد السيطرة على مدينة تدمر القوات الحكومية السورية تواصل الهجوم إلى شرق المدينة وتأخذ المرتفعات الرئيسية توسع المنطقة الأمنية في الشمال والجنوب.

وصلت في سوريا مفرزة أولى للمركز الدولي لمكافحة الألغام التابعة للقوات المسلحة الروسية لإزالة الألغام في مدينة تدمر المحررة من الإرهابيين. إجمالي عدد مفرزة 187 شخص و 32 وحدة المعدات الخاصة. في تنظيف المدينة من الألغام والمتفجرات تشارك أحدث الأنظمة الآلية وكلاب مدربة خصيصا.

الخبراء الروس مع الزملاء السوريين بدأت إزالة الألغام بالتماثيل التاريخية والمرافق الاجتماعية في المدينة.

أناشد جميع البلدان المهتمة في المشاركة في إزالة الألغام بالتماثيل التاريخية العالمية التي وتقع في تدمر.

سوف تستمر إجراءات ضد الجماعات الإرهابية لتنظيم "داعش" واستعادة السلام في سوريا.

1 2 3 4 5
-لا صوت-
وضع الدرجة
نشر هذا المحتوى في لايف‌جورنال نشر هذا المحتوى في تويتر نشر هذا المحتوى في فكونتاكتي نشر هذا المحتوى في فيسبوك
ServerCode=node1 isCompatibilityMode=false